بعد مقال حرية بريس حول منع بعض الصحافيين من ولوج الملعب لتغطية مباراة المغرب الفاسي، النادي يوضح عبر بلاغ :

بعد مقال حرية بريس حول منع بعض الصحافيين من ولوج الملعب لتغطية مباراة المغرب الفاسي، النادي يوضح عبر بلاغ :

بعد نشرها لمقال حول منع بعض الصحافيين من مولوج الملعب لتغطية مباراة المغرب الرياضي الفاسي مع تظيره المغرب التطواني، تفاعل مكتب النادي مُمَثّلا في الخلية الإعلامية للنادي، حيث وضح ملابسات و تفاصيل ما حدث مؤكدا أن النادي يحترم كل الجسم الصحافي و أن السيد اسماعيل الجامعي رئيس الفريق قد أعطى تعليماته لتسهيل مهاه الصحافيين في قادم المباريات، و إليكم نص البلاغ كما توصلت به جريدة حرية بريس :

توضيح إلى مؤسسة “حرية بريس ” الإعلامية

– نخبركم أن الخلية الإعلامية لنادي المغرب الرياضي الفاسي لكرة القدم لازالت تزاول عملها.

– كما نؤكد لكم أن السيد اسماعيل الجامعي رئيس نادي المغرب الرياضي الفاسي لكرة القدم لم يحتقر الجسم الإعلامي وليست له أي علاقة بالتنظيم أو بتوزيع الاعتمادات.

– إن من أشرف على عملية توزيع الاعتمادات في مباراة الجولة الأولى من البطولة الوطنية الإحترافية إنوي أمام المغرب التطواني لا تربطه أي علاقة بالنادي ولن تعطى له هذه المهمة مرة أخرى.

– كما أن السيد اسماعيل الجامعي أعطى تعليماته للخلية الإعلامية مباشرة بعد نهاية المباراة من أجل تسهيل ولوج الصحافيين والمصورين الصحافيين للمركب الرياضي بفاس في ظروف وأجواء تليق بهم ابتداء من المباراة المقبلة التي يستقبل فيها فريقنا شباب السوالم لحساب الجولة الثالثة من منافسات البطولة الوطنية الاحترافية إنوي.

الخلية الإعلامية للنادي.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...