كان من باب المستحيل…rolfi مرشح اليمين عن حزب رابطة الشمال بالمركز الثقافي الاسلامي ببريشيا

حرية بريس

في خطوة لإدابة الجليد مابين الجالية المسلمة ببريشيا ومرشح اليمين لعمودية بلدية بريشيا fabio rolfi عن رابطة الشمال ألقى هذا الأخير خطابا قصيرا امس الجمعة أمام المئات من المسلمين بالمركز الثقافي الاسلامي.

واعتبر في خطابه القصير انه جاء ليس بحثا عن حملة إنتخابية وإنما ليمد يده الى باقي الفرقاء الذين يكونون المجتمع وإزالة تلك الصورة النمطية عن حزبه التي يتم الترويج لها وان تكثل اليمين الآن داخل قوائمه الانتخابية 4 مسلمين وهنود …

وأضاف rolfi انه مع الجميع في العيش الكريم والامن داخل مدينة بريشيا وانه جاء لبناء جسور المستقبل.

وكان قبل خطاب الجمعة لقاءا قد سبقه جمع rolfi ومرشحين من مغربية بالأعضاء المسيرين للمركز الثقافي الاسلامي ببريشيا تم فيه تدارس مجموعة من القضايا التي تهم المسلمين حيث تم اعتبار ان هناك نقط مشتركة بين الطرفين مثل الأسرة والقيم .

وفي نفس السياق وفي تدوينة لرضا المشرقي أحد المسؤولين عن المركز قال فيها “زارنا اليوم في المركز الإسلامي بريشيا مرشح اليمين لرئاسة البلدية Fabio Rolfi عن رابطة الشمال وهو اليوم عضو مجلس مقاطعة اللومباردية مكلف بالفلاحة.

تعودنا أن المسلمين ينحازون لليسار على أساس أنه أقرب إليهم.

لكن ليس دائما ذلك صحيحا.

ذكرت له أن مثل هذا اللقاء كان في السنوات السابقة من باب المستحيل لكن اليوم أصبح واقعا وأن ثنائية المسلمين مع اليسار لم تعد حقيقة مطلقة.

فما يجمع اليمين الإيطالي مع المسلمين يمكن البناء عليه في علاقات مستقبلية مثل موقفهم من الأسرة والعلاقات الإجتماعية إضافة إلى دور الدولة في الحياة الإجتماعية”.

وبات المركز الاسلامي ببريشيا منفتحا على كل التيارات والالوان السياسية وهذا معطى ايجابي في ظل ان اي تكثل كيفما كان سينجح في تسيير بلدية بريشيا لن يكون له حسابات ضيقة مع المسلمين بهذه المدينة كما كان سابقا علما ان مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة فهل ستكون الخطوة الأولى في الانفتاح على الآخر هي الكلمة التي كانت مفقودة هي الاخرى سابقا وانه مهما اختلفنا فحضوره اليوم يبقى تاريخيا بعيد عن إكراهات الماضي مادمنا نرى المستقبل قادر على بناء الثقة وان لكل مرحلة واقعها حتى لانعيش في ظلال الماضي.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...