ايطالي جا دار الاستثمار بأموال ضخمة مع عضو في غرفة الصناعة والتجارة لجهة فاس خلاه طالع هابط في المحاكم وخلا الشركة مديونة

حرية بريس

وجد الإيطالي”س.س” نفسه بعد الاستثمار مع شريك مغربي عضو بغرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة فاس مكناس ومنتمي إلى حزب الاحرار في ورطة ونهاية مشروعه الاستثماري الذي وضع فيه أموالا كثيرة ليجد نفسه غارقا في الديون والضرائب وفي طريقه الى الاعلان عن الإفلاس بسبب الثقة التي وضعها حيث لايجب ان توضع وتعود الحكاية حسب الشكاية أن الشريك المغربي قدم استقالته من الشركة التي جمعتهما بعد أن دفعها إلى الإفلاس متعمدا وإثراء لنفسه على حساب الشركة حيث انه قام بسحوبات منها دون تبرير أي تم دفع تلك الأموال المسحوبة كما أنه قام باستغلال الشركة في أغراضه الشخصية حيث أنشأ شركة خاصة به مستغلا مقر الشركة التي كان يسيرها بالإضافة إلى أنه قام حسب الشكاية ببيع المواد الأولية الخاصة بالشركة وكذا المنتوجات التي صنعتها الشركة للغير بدون فواتير او تحويل تلك الاموال الى حساب الشركة محتفظا بما جناه من عملية البيوعات لنفسه وهو الشيء الذي تؤكده التسجيلات بقرص مدمج وشهود كماجاء في الشكاية . 

وينتظر الايطالي الانصاف وخاصة ان شريكه المغربي يحاول استغلال وجوده بالديار الايطالية بعد ان اصبحت الشركة عبارة عن حطام ولم يبقى الا عقار المعمل الذي يسيل اللعاب .


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...