القائد الملحقة الإدارية تقاة يتصدى بقوة للخارجين عن القانون

بتوجيهات من والي جهة فاس مكناس سعيد زنيبر، قام باشا منطقة شراردة و قائد الملحقة الإدارية تغاة حملة شاملة لتحرير الملك العام في عدة أحياء بالمنطقة.

واستهدفت الحملة مختلف شوارع وازقة حي واد فاس حيث تم تحرير الأرصفة من الباعة المتجولين و حجز عدد من العربات و صناديق حديدية و ألواح إشهارية للذين كانوا يحتلونها بشكل غير قانوني، مما كان يعيق الحركة ويؤثر على جودة الحياة في المنطقة.

فيما لقيت هذه الحملة ترحيباً وإعجاباً كبيراً من قبل السكان، الذين أعربوا عن شكرهم لقائد الملحقة الإدارية تغاة على هذه المبادرة الرامية لتحسين المحيط الحضري والتصدي لظاهرة احتلال الملك العام.

وتأتي هذه الجهود في إطار التصدي لظاهرة احتلال الملك العام، والتي تعد من الظواهر السلبية التي تؤثر على المشهد الحضري وتضر بالمصالح العامة، فيما تمت خلال الحملة مصادرة المعدات المستخدمة في الاحتلال غير القانوني، وتوجيه إنذارات للمخالفين لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...